العطلة السنوية – شروط الإستفادة منها ومن التعويض عن العطلة

العطلة السنوية والإجازات الخاصة ورخص التغيب – الفقرة الثانية:

أولا: العطلة السنوية

إذا كانت مدونة الشغل قد منحت الأجير الحق في الاستفادة من الراحة الأسبوعية وذلك لاستعادة حيويته بعد أسبوع مضني من العمل، فان تمتيعه بإجازة سنوية يكون من باب أولى، ليس للاستراحة فقط من عناء أسبوع من العمل، وإنما من شغل متواصل ومستمر طوال السنة[1].

ويعد التشريع المغربي من التشريعات السباقة إلى إقرار العطلة السنوية المؤدى عنه[2] المنضمة لأول مرة في المغرب بظهير 5 مايو 1937 المقتبس من القانون الفرنسي المؤرخ في 20 يونيو 1936 وقد عوض هذا الظهير بظهير آخر مؤرخ في 9 يناير 1946[3] الذي تم نسخه بمقتضى مدونة الشغل.

أ. شروط الاستفادة من العطلة السنوية

لكي يتمتع الأجير بالعطلة السنوية يجب أن يكون مرتبطا مع المشغل بعقد شغل، وأن يتوفر على أقدمية معينة

1- وجود عقد شغل

يشترط للاستفادة من العطلة السنوية المؤدى عنها، أن يكون الأجير مرتبطا بالمؤاجر بعقد شغل أو عقد تكوين، سواء كان هذا العقد صحيحا أم باطلا[4]، بغض النظر عن طبيعة النشاط الاقتصادي الذي يزاوله الأجير، إذ يكفي أن ينجز الأجير عمله الذي يستحق عنه العطلة السنوية المؤدى عنها، في إطار من التبعية، مقابل أجر[5].

2. توافر أقدمية معينة

يجب أن يكون الأجير متوفرا على أقدمية تقدر بستة أشهر متصلة من العمل الفعلي في نفس المقاولة أو عند نفس المشغل، ما لم يتضمن عقد الشغل، أو اتفاقية الشغل الجماعية، أو النظام الداخلي، أو العرف، مقتضيات أكثر فائدة[6]، ويراد “بمدة الشغل المتصلة” الفترة التي يكون فيها الأجير مرتبطا بمشغله بعقد شغل ولو كان موقوفا [7].

ويلاحظ أن المدة التي يتوقف فيها الأجير عن الشغل بسبب المرض أو الولادة أو حادثة شغل أو مرض مهني أو التجنيد العسكري تحتسب ضمن أقدمية الأجير رغم أن هذا الأخير لا يقوم بأي عمل فعلي في هذه الحالات[8] وذلك مراعاة من المشرع للوضعية الاجتماعية للأجير[9].

1. مدة العطلة السنوية:

إن مدة العطلة السنوية ليست موحدة بين جميع الأجراء بل تختلف باختلاف سنهم، ومدة أيامالشغل الفعلي[10] التي يكون قد قضوها في نفس المقاولة أو لدى نفس المشغل، ويمكن التمييز في هذا الصدد بين:

أ‌- الأجراء البالغين 18 سنة فما فوق: يستحق هذا الصنف من الأجراء الذي قضى 6 أشهر متصلة من الشغل في نفس المقاولة أو لدى نفس المشغل عطلة سنوية مؤدى عنها، تحدد مدتها بيوم ونصف يوم من أيام الشغل الفعلي عن كل شهر من الشغل ( أي 6 أشهر ← 9 أيام)

ب‌- الأجراء الذين يقل سنهم عن 18 سنة: تستحق هذه الفئة من الأجراء إذا ما قضت مدة 6 أشهر متصلة من الشغل في نفس المقاولة أو لدى نفس المشغل عطلة سنوية مؤدى عنها، تحدد مدتها بيومان من أيام الشغل الفعلي عن كل شهر من الشغل[11] ( أي 6 أشهر ← 12 أيام).

ويضاف، إلى مدة العطلة السنوية المؤدى عنها، يوم ونصف يوم من أيام الشغل الفعلي، عن كل فترة شغل كاملة، مدتها 5 سنوات متصلة أو غير متصلة، على ألا تؤدي هذه الإضافة إلى رفع مجموع مدة العطلة إلى أزيد من 30 يوما من أيام الشغل الفعلي[12].

كما يضاف إليها كذلك عدد أيام الأعياد المؤدى عنها وعدد أيام العطل، التي يصادف حلولها فترة التمتع بالعطلة السنوية المؤدى عنها[13].

ب- . التعويض عن العطلة السنوية

يتم أداء التعويض عن العطلة السنوية في حالتين: الأولى عند التمتع بالعطلة السنوية المؤدى عنها والثانية عند عدم التمتع بهذه العطلة أي عند إنهاء العقد لأي سبب كان، سواء بالاستقالة أو الفصل، أو بصفة توافقية، قبل الاستفادة من العطلة السنوية المؤدى عنها برمته، أو بجزء منها. التعويض في حالة التمتع بالعطلة السنوية المؤدى عنها:

فقد ألزم المشرع المشغل بأن يدفع للأجير المتمتع بعطلته السنوية، تعويضا يساوي ما كان سيتقاضاه لو بقي في شغله[14]، وذلك حتى لا يقع أي اختلال في دخله، ويتكون هذا التعويض من الأجر وتوابعه، سواء كانت مادية أو عينية[15]، وتعزيزا لحماية الأجراء أثناء العطلة السنوية المؤدى عنها، وتفاديا لحرمانهم من الدخل المعتاد الذي يتقاضونه إبان الاشتغال بالمقاولة فقد أكد المشرع في المادة 259 من مدونة الشغل، على أن التعويض عن العطلة السنوية المؤدى عنها، يجب أن يؤدى في أجل أقصاه اليوم الذي يسبق بداية عطلة الأجير المعني بالأمر[16].

التعويض في حالة عدم التمتع بالعطلة السنوية المؤدى عنها:

الأصل أنه من حق الأجير الاستفادة من عطلة سنوية مؤدى عنها، إلا أنه قد تبرز ظروف تحول دون استفادته منها، من قبيل إنهاء عقد الشغل، أو توقفه لسبب من الأسباب، ومن ثم يمكن التساؤل عن مصير حقه في الاستفادة من العطلة السنوية المؤدى عنها؟

ففي هذا السياق نص المشرع في المادة 251 من مدونة الشغل قائلا : ” إذا أمضى الأجير ما لا يقل عن ستة أشهر متتابعة في خدمة مقاولة واحدة، أو مشغل واحد، ثم أنهى عقد شغله دون الاستفادة من عطلته السنوية المؤدى عنها بكاملها، أو عند الاقتضاء، العطل السنوية المؤدى عنها المستحقة له عن السنتين المنصرمتين، وجب له تعويض عن عدم التمتع بالعطلة السنوية المؤدى عنها، أو عن أقساط العطل السنوية المؤدى عنها التي لم يستفد منها”

ويستفيد الأجير من الحق في التمتع بالعطلة السنوية المؤدى عنها، أيا كانت الأسباب التي أدت إلى إنهاء عقد الشغل[17]،ــ بما في ذلك الخطأ الجسيم ــ وقد نصت المادة 252 على أنه ” يستحق الأجير، عند إنهاء عقد شغله، تعويضا عن عدم التمتع بالعطلة السنوية المؤدى عنها، يساوي حسب الأحوال، يوما ونصف يوم أو يومين عن كل شهر أتمه في الشغل، كما تم تعريفه في المادة 238، وذلك إذا أثبت أنه اشتغل لدى نفس المشغل، أو في نفس المقاولة فترة تساوي على الأقل شهرا من الشغل ”

بل الأكثر من ذلك أنه حتى في حالة وفاة الأجير قبل استفادته من العطلة السنوية المؤدى عنها يكون المشغل ملزما بأن يؤدي لورثته تعويضا عن عدم التمتع بهذه العطلة، والذي كان من حقه أن يتقاضاه لو أنهي العقد يوم وفاته[18]، وأيضا يتعين على المشغل أن يؤدي للأجير الذي طلب للخدمة العسكرية، قبل أن يستفيد من العطلة السنوية المؤدى عنها، تعويضا عن عدم التمتع بهذه العطلة، وذلك عند مغادرته المقاولة[19].

بقي أن نشير إلى أنه في إطار تكريس الطابع الحمائي لقانون الشغل، ينص المشرع المغربي في المادة 261 على استفادة الأجير، خلافا لمقتضيات الفصل 1248 من الظهير الشريف المكون لقانون العقود والالتزامات، من امتياز الرتبة الأولى المقرر في الفصل المذكور، قصد استيفاء ما له من تعويض عن العطلة السنوية المؤدى عنها، أو تعويض عن عدم التمتع بها، سواء تم ضم العطلتين السنويتين المؤدى عنهما أم لا.

ونشير في الأخير إلى أن المشرع المغربي قد منع على كل مشغل، أن يعهد إلى أجير من أجرائه بأداء شغل، أثناء استفادته من عطلته السنوية المؤدى عنها، بمقابل أو بدون مقابل، ولو كان الشغل خارج المقاولة، بل إن منع تشغيل الأجراء أثناء فترة العطلة السنوية المؤدى عنها يمتد إلى أجراء المقاولات الأخرى[20]، كذلك يمنع على أي أجير، أثناء استفادته من عطلته السنوية المؤدى عنها، أن ينجز أشغالا بمقابل خلاله[21].

مقدمــة
المبحث الأول: شروط الشغل وظروفه.
المطلب الأول: شروط أداء الشغل.
الفقرة الأولى: صفات أداء الشغل
الفقرة الثانية: كيفية أداء الشغل
المطلب الثاني: ظروف الشغل
الفقرة الأولى: طب الشغل
الفقرة الأولى: تدابير الوقاية والسلامة
المبحث الثاني: مدة الشغل والراحة والعطل
المطلب الأول: مدة الشغل
الفقرة الأولى: ساعات الشغل العادية
الفقرة الثانية: ساعات الشغل الضائعة والإضافية
المطلب الثاني: فترات الراحة والعطل والتغيبات
الفقرة الأولى: فترات الراحة
الفقرة الثانية: العطلة السنوية والإجازات الخاصة ورخص التغيب
خاتمــة

شروط الشغل : ظروف الشغل ومدته

____________________________

[1]مصطفى حتيتي: المرجع السابق، ص 80-81

[2]عبد اللطيف خالفي، المرجع السابق، ص 604

موسى عبود، المرجع السابق، ص 95

[4]مصطفى حتيتي: المرجع السابق، ص 81

[5]عبد اللطيف خالفي، المرجع السابق، ص 605

[6]المادة 231 من مدونة الشغل

[7]المادة 237 من مدونة الشغل

[8]انظر المادة 32 من مدونة الشغل

[9]عبد الكريم غالي، في القانون الاجتماعي المغربي، ص 213

[10] تنص المادة 236 يراد “بأيام الشغل الفعلي” الأيام التي هي غير أيام الراحة الأسبوعية، وأيام الأعياد المؤدى عنها، وأيام العطل التي يتعطل فيها الشغل في المؤسسة.

[11]المادة 231 من مدونة الشغل

[12]المادة 232 من مدونة الشغل

[13]المادة 235 من مدونة الشغل

[14]المادة 249 من مدونة الشغل

[15]المادة 250 من مدونة الشغل

[16]محمد سعيد بناني، المرجع السابق، ص 198

[17]المادة 254 من مدونة الشغل

[18]المادة 257من مدونة الشغل

[19]المادة 256من مدونة الشغل

[20]المادة 262 من مدونة الشغل

[21]المادة 253 من مدونة الشغل

 



   2 Comments


  1. Ali
      13 February, 2013

    salut Monsieur
    j’espère que je vous dérange pas mais j’aimerai bien savoir
    comment demander nos droit au société dont nous travaillions nous somme 14 personnes nous travaillions chez g4s comme les agents de sécurité dans les montagnes de haut atlas (dans les réseaux Maroc telecom) ça fait 2 ans et 3 mois , on a jamais payer nos congé , les jours férié , et je porte a votre connaissance que nous travaillions aussi 12 heurs par jour 7/7 jours
    en attente d’une réponse satisfaisante veuillez agréer, Monsieur,
    l’expression de nos sentiments distingués.

  2. Otman zaki
      7 August, 2016

    إن عدم تمتيع الأجراء بعطلتهم السنوية المؤدى عنها يعتبر مخالفة لمدونة الشغل.
    نصيحتي هي التوجه إلى مفتش الشغل وتقديم شكاية كتابية في الموضوع وبحكم أنكم لم تستفيدوا من عطلتكم المؤدى عنها فمن البديهي ألا يكون بيد مشغلكم دليل يفيد بأنكم استفدتم منها.والله ولي التوفيق

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *