صور أحداث مباراة بورسعيد والأهلي – تداعيات مجزرة بورسعيد

تعازينا الحارة للشعب المصري في هذا المصاب الأليم الذي لا يمكن تسميه إلا مجزرة بورسعيد, فمهما كان الشغب الرياضي حادا لا يمكن أن يصل لهذا المستوى إلا وتوجد أسباب خفية ستنكشف مع مرور الوقت إن شاء الله

تفاعلات أحداث مباراة المصري والأهلي في بورسعيد :
وائل غنيم: مات 38 سائح في مذبحة الأقصر سنة 1997 فأقيل وزير الداخلية، و…مات 77 مصري في مذبحة بورسعيد فتم نقل مدير الأمن لديوان عام الوزارة!

يسرى فوده: لما الداخلية لا بتأمن مظاهرات و لا بتأمن ماتشات و لا بتأمن بنوك و لا بتأمن طرق و لا بتأمن مجلس الشعب و لا بتأمن السياح و لا بتأمن العربيات و لا بتأمن الناس .,أمال بتأمن أيه ؟

أيمن نور : السيناريو مشابه لسيناريو أزمة مارس 1954 للإنقلاب من العسكر على نتائج الديمقراطية

عصام العريان : يتحمل مسئولية مجزرة بورسعيد كاملة الداخلية والجيش وسنحاسبهم فى البرلمان

كلنا خالد سعيد : مفارقة عجيبة:
– جوزيف بلاتر: اليوم هو يوم أسود في تاريخ كرة القدم
– المشير طنطاوي: دي أحداث ممكن تحصل في أي حتة في العالم

بثينه كامل : لاانسي عندما اردنا تكريم الالتراس فاليوم العالمي لمحاربة الفساد اجابوا: لاننتظر تكريما ولكن لاتنسوننا عندما تنتقم الداخلية منا

الطب الشرعي: وفاة ضحايا بورسعيد «غامضة» وهناك آثار لطلقات نارية و«طعنات» almogaz.com

فيديو من داخل غرفة الملابس الخاصة بلاعبي نادي الأهلي وقد أنها تحولة غرفة عمليات لضحايا العنف في مباراة الأهلي والمصري البور سعيدي
http://www.facebook.com/photo.php?v=353544544664584

مجزرة بورسعيد - أحداث بورسعيد

 أحداث بورسعيد

 أحداث مجزرة بورسعيد

 أحداث lمباراة بورسعيد

 أحداث مباراة الأهلي والمصري بورسعيد

شغب الأهلي والمصري

 

مجزرة مباراة الأهلي والمصري

 

بداية أحدث مباراة بورسعيد
صورة للافتة كتب عليها (بلد البالة ماجبتش رجالة) رفعت بين الشوطين, ويعزى بداية حوادث المبارة المؤلمة لها.

 

فيديو.. بركات: الناس بتموت ومفيش شرطة ولا جيش

 

من الفيفا: الجردة الدموية لأهم الكوارث الكروية
أهم الكوارث الكروية في الملاعب، بالإضافة الى كارثتي موسكو وليما، تراها في جردة للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وهي أدناه طبقا للتاريخ:

9 مارس /آذار 1946: شجار بين أعداد كبيرة من المتفرجين يقتل 44 ويصيب 500 بجراح متنوعة بعد مباراة بين فريق “ستوك سيتي” ومضيفه “بولتون واندرز” في ملعب برندن بارك.

23 يونيو/حزيران 1968: مقتل 71 معظمهم بحالات اختناق بسبب التدافع وإصابة 150 بجروح في بوينوس أيرس، بالأرجنتين، في مباراة بين ريفر بليت وبوكا جونيورز.

2 يناير/كانون الثاني 1971: وفاة 66 شخصا وإصابة 150 في ملعب جلاسجو رينجرز بتدافع مئات المشجعين على بوابات الدخول بعد تسجيل هدف في الدقائق الاخيرة ضد سيلتيك.

11 فبراير/شباط 1974: خلال مباراة لفريق الزمالك ذلك اليوم توفي 48 متفرجا وأصيب أكثر من 50 بانهيار أحد المدرجات.

11 مايو/أيار 1955: مصرع 53 وإصابة أكثر من 200 باشتعال نيران بمدرج أساسي باستاد برادفورد سيتي البريطاني، في لقاء بدوري الدرجة الثالثة.

29 مايو/أيار 1985: وفاة 39 وإصابة 117 في مواجهات بين مشجعي ليفربول ويوفنتوس قبل دقائق من انتهاء كأس أوروبا في ملعب هيسل ببروكسل.

12 مارس/آذار 1988: أكثر من 50 قتيلا في ملعب كاتماندو بالنيبال إثر اقتحام لجماهير للملعب خلال مباراة لفريق محلي وآخر من بنجلاديش.

15 أبريل/نيسان 1989: 95 وفاة و175 مصابا خلال اقتحام الجماهير لملعب هيلزبورو شيفيلد أثناء مباراة بين ليفربول ونوتينجهام فورست.

7 يوليو/تموز 1990: 62 قتيلا وأكثر من 200 جريح في اجتياح جماهيري لملعب بالعاصمة الصومالية مقديشيو، بعد أن تسلل الرعب إلى قلوب المشجعين بسبب إطلاق حرس الرئيس الراحل محمد سياد بري النيران في محاولة لحمايته مما أطلقه الحاضرون في إحدى المباريات.

14 يناير/كانون ثان 1991: وفاة 42 شخصا في اجتياح جماهيري للملعب خلال لقاء بين كايزر تشيفز وأورلاند بايرتس في جنوب أفريقيا.

16 أكتوبر/تشرين ثان 1996: مصرع 80 واصابة 150 خلال اجتياح الجماهير لملعب ماتيو فلوريس في غواتيمالا، قبل بداية مباراة بين المنتخب الوطني ونظيره الكوستاريكي على خلفية تزايد أعداد المشجعين بسبب بيع تذاكر مزيفة.

11 أبريل/نيسان 2001: في جوهانسبرغ توفي 43 وأصيب 150 في تدافع الجماهير إلى ملعب إليس بارك بسبب تزايد اعداد المشجعين خلال مباراة كايزر تشيفز وأورلاند بايرتس.

9 مايو/آيار 2001: وفاة 130 في العاصمة الغانية خلال مباراة بين أكرا هارتس وكوماسي أشانتي بسبب فزع الجمهور من حدوث مواجهات بين بعض المشجعين.

25 يوليو/تموز 2007: مقتل 50 نتيجة هجومين على مشجعين لكرة القدم أثناء احتفالهم في بغداد بفوز المنتخب العراقي في مباراة نصف نهائي كأس أمم أسيا. وقع الاول بسيارة مفخخة في حي المنصور وخلف 30 قتيلا، ونفذ الثاني بالطريقة نفسها ضد لجنة تفتيش تابعة للجيش في منطقة الغدير وأسفر عن مقتل 20 آخرين.

نسأل الله العلي العظيم أن يحفظ كل شعب مصر وألا يرينا ما نكره لا في المصريين ولا في مصر ولا في كل بلاد الإسلام يا رب.

يا رب إرحمهم وتجاوز عنهم يا رب ووفق المصريين لما فيه الخير.



Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *