زين الدين زيدان يزور معسكر منتخب الجزائر بفرنسا

زيدان يزور المنتخب الجزائري بمعسكره في فرنسا : قام النجم السابق للمنتخب الفرنسي، ذو الأصول الجزائرية، زين الدين زيدان بزيارة مفاجأة إلى المنتخب الوطني الجزائري في المعسكر الإعدادي الذي باشره السبت بفرنسا، حيث انتقل إلى فندق “كاستيلار” القريب من مدينة “تولون” الواقعة جنوبي البلاد، في خطوة فاجأت كثيرا اللاعبين والطاقم الفني.

ولم تكن زيارة زين الدين زيدان مبرمجة، ولم يعلم اللاعبون أو الطاقم الفني بها، ووصل زيدان قرابة منتصف الليل إلى الفندق، برفقة عدد من أصدقائه لتفقد أخبار “الخضر”، وقد تجاذب زيدان أطراف الحديث مع المدرب رابح سعدان، ووجه إليه التهنئة بالإنجاز الكبير الذي حققه المنتخب بالتأهل  إلى كأس العالم 2010.

وقد عاش لاعبوا الخضر لحظات جميلة وهم يتجاذبون أطراف الحديث مع صاحب الكرة الذهبية لأحسن لاعب في العالم، والمتوج بكأس العالم 1998 وكأس أوروبا مع منتخب “الديكة”، وقد رفعت الزيارة كثيرا من معنوياتهم بسبب زيارة النجم العالمي ذو الأصول الجزائرية.

وقد غادر زيدان فندق “كاستيلار” بعد منتصف الليل في شكل هادئ ومن دون إثارة الضجة من حوله، خاصة مع التواجد المكثف لوسائل الإعلام بالقرب من فندق “الخضر”.

ومن جهة أخرى فقد وضع الكابتن، رابح سعدان اسم مدافع نادي “بوخوم” الألماني، عنتر يحيا ضمن قائمة الـ23 لاعب الذين سينتقلون إلى أنغولا لخوض نهائيات كأس أمم إفريقيا 2010 المقررة من العاشر إلى 31 يناير/كانون الأول المقبل.
cnn

وجاء قرار سعدان بدعوته لصاحب هدف التأهل إلى المونديال أمام المنتخب المصري في المباراة التي جمعتهما يوم 18 نوفمبر/تشرين الثاني بأم درمان، بعد اطلاعه على التقرير الطبي الذي جلبه عنتر يحيا معه من ناديه، ولكن بعد إعادة فحص اللاعب من قبل الطاقم الطبي للخضر، الذي تأكد أن إصابة اللاعب ليست خطيرة.

وذكرت المعلومات أن إصابة يحيا لا تستدعي عملية جراحية كما أوردت الصحف الألمانية، بل باستطاعته العودة إلى المنافسة قبل انطلاق كأس أمم أفريقيا، خاصة وأنه بدأ يمارس الركض وسيكون باستطاعته لمس الكرة بعد أقل من عشرة أيام. وللاطمئنان أكثر على حالة عنتر يحيا ومراقبة تحسن حالته في الأيام القادمة، أرسلت إدارة نادي “بوخوم” طبيب خاص بالنادي للوقوع على تعافي اللاعب من إصابته.

وعقب سماع مدافع الخضر بالخبر، قال لـCNN بالعربية: “لقد فرحت كثيرا بالخبر ونتائج الفحوصات التي خضعت لها مع طبيب المنتخب الوطني، والأمر الذي أسعدني أكثر هو أنني سأكون حاضرا في نهائيات كأس أمم إفريقيا ليس كمتفرج أو مشجع وإنما كلاعب، ولهذا سأبذل قصارى جهدي لأكون جاهزا 100 في المائة لدخول المنافسة بقوة وتقديم الإضافة للمنتخب”.

وواصل عنتر يحيا حديثه الهاتفي قائلا: “لا أريد تضيع كأس أفريقيا، ولهذا فأنا أتابع البرنامج الطبي الخاص الذي وضعه لي  الطبيب لأستعيد عافيتي سريعا وأكون جاهزا بدنيا ونفسيا لكأس أفريقيا.”

تجدر الإشارة أن عنتر يحيا لم يلعب أي لقاء مع ناديه “بوخوم” في “البوندسليغا” وذلك منذ مباراة مصر التي جرت يوم 18 نوفمبر/ تشرين الثاني بالسودان.



Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *