مباراة الأهلي الليبي والجيش المغربي بدون جمهور أو تلفزيون !

السلطات الليبية تنقل مباراة الأهلي والجيش إلى مصراتة بدون جمهور أو تلفزيون / خوفا من انتقال عدوى مباراة مصر والجزائر إلى التراب الليبي :فوجئ محمد مفيد، رئيس بعثة الجيش الملكي بقرار نقل مباراة الفريق المغربي ضد أهلي بنغازي، برسم إياب نصف نهائي كأس شمال إفريقيا للأندية الحائزة على الكؤوس، من ملعب تشافيز ببنغازي إلى ملعب 9

بأوامر مني قررنا أن يكون اللقاء بلا جمهور ولا صحافة.. لولا اني استحييت لأمرت بأن تكون المباراة بلا لاعبين...!!

بأوامر مني قررنا أن يكون اللقاء بلا جمهور ولا صحافة.. لولا اني استحييت لأمرت بأن تكون المباراة بلا لاعبين...!!

يوليوز بمصراتة، بدون حضور أو نقل تلفزيوني، وذلك بقرار من السلطات العليا للبلاد، على خلفية الأحداث التي شهدتها مباراة المنتخبين المصري والجزائري.
واتصل طاقم التحكيم الجزائري مباشرة بعد الاجتماع التقنى، الذي عقد بفندق تيبستى ببنغازى، باتحاد شمال إفريقيا لفهم ما يحصل فتلقى الضوء الأخضر بمجاراة القرار الليبي، بينما اللاعب الدولى السابق على البشاري عضو اللجنة الإدارية للنادى الأهلى ومدير الكرة، أكد أن مباراة الأهلى والجيش المغربى، قد تم نقلها إلى ملعب مصراتة مع تعديل في شكلياتها، حيث دارت أمام مدرجات فارغة لكن في نفس الموعد .
وأضاف البشارى أن الفريقين وطاقم التحكيم الجزائرى غادروا مطار بنينا صباح أمس الأربعاء على الساعة العاشرة على متن طائره خاصة صوب مطار مصراته.
وعلى الرغم من التعديل الذي حصل في اللحظات الأخيرة ودون سابق إشعار من اتحاد شمال إفريقيا لكرة القدم، فإن بعثة الجيش الملكي قد أبدت ارتياحها للقرار، على الأقل لأنه حرم الفريق الليبي من امتياز الأرض والجمهور.
لكن الطرف الأكثر تضررا من هذا التعديل، هو شبكة راديو وتلفزيون العرب، التي تملك حقوق النقل الحصري لمباريات دوري شمال إفريقيا.
وفي السياق ذاته، سيعملالزعيم الليبي معمر القذافي على القيام بوساطة لتهدئة الأجواء بين القاهرة والجزائر بعد التوترات، التي خلفتها مباراة في كرة القدم بين المنتخبين المصري والجزائري والتي أفرزت تأهل الجزائر إلى نهائيات كأس العالم 2010، وما ترتب عنها من أزمة ديبلوماسية بين الدولتين. وقالت وكالة الأنباء الليبية أن «الزعيم الليبي الذي يترأس الاتحاد الإفريقي سيعمل على ردم الهوة التي ظهرت بين مصر والجزائر اثر اللقاء الأخير بين منتخبي البلدين لكرة القدم»، وأنه سيقود هذه الوساطة بناء على طلب الأمين العام للجامعة العربية المصري عمرو موسى.
وسبق لمعمر القدافي أن منع إجراء مباراة بين الأهلي الطرابلسي والزمالك المصري، على أرضية ملعب المدينة الرياضية، في عز الصراع بين البلدين الجارين، وجاء المنع بعد لحظات من انطلاقة المباراة حين كان الفريقان وطاقم التحكيم يقومون بحركات تسخينية.
ونتج عن هذا القرار جدل كبير في الأوساط الكروية لأن المسابقة كانت مدرجة في البرنامج الخاص بكأس أبطال إفريقيا الذي تشرف عليه الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، عكس كأس شمال إفريقيا الذي لا يندرج ضمن أجندة الاتحاد الدولي للعبة.
واستبعدت مصادر مسؤولة بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تعرض الاتحاد الليبي لإجراءات تأديبية بسبب هذا التعديل، واكتفت بالقول إن القرار يضر أكثر بالفريق الأهلاوي وليس المغاربة، كما يؤثر على علاقة القناة العربية للشيخ سليم مع مشتركيها. كما سبق للعقيد الليبي أن أصدر قرار بتجميد أنشطة المنتخبات الوطنية في الجماهيرية، بعد أن ساءت النتائج وعجزت عن تجاوز الأدوار التمهيدية.
المساء



Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *