15 ألف جندي سوادني لتأمين المباراة الأزهر يحرم التعصب

أصدرت لجنة الفتوى في الأزهر تحريماً للتعصب في الإسلام، واعتبرت أن من يتعصب للكرة يستحق إقامة الحد عليه، في حين أكدت مصادر أمنية سودانية أنه سيتم تخصيص 15 ألف جندي لتأمين مباراة كرة القدم بين المنتخبين الجزائري والمصري في الخرطوم الأربعاء.

في القاهرة، أصدرت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر فتوى أكدت فيها حرمة التعصب في الإسلام، واعتبرت أن “من يتعصب للكرة بالتدمير والتخريب يجب عليه حد الحرابة حتى ولو لم يزهق روحاً سواء كان جزائرياً أو مصرياً.”

واعتبرت الفتوى أن التعصب الكروي إذا أدى للتدمير والإرهاب وإزهاق الأرواح فإنه يعد نوعا من الإفساد في الأرض، مشددة على أن هذا التعصب أمر مذموم، وأنها شكل من أشكال الجاهلية الأولى، “وأنها مرفوضة في الفقه بجميع مذاهبه.”

وشدد الأزهر على أن “كرة القدم في أساسها هي لعبة لإبهاج الناس لا للإفساد في الأرض”، داعياً الحكومات إلى حماية الأبرياء ومعاقبة المخربين ومن يرهبوا المواطنين بسبب التعصب لكرة القدم.

وكان علماء وأساتذة الأزهر قد أدانوا في وقت سابق “الشحذ المعنوي” الذي قامت به وسائل الإعلام لدفع الجماهير المصرية والجزائرية للتعصب في تشجيع الفريقين خلال مباراتهم السابقة.

وأكدوا على أن “التعصب ليس من الإسلام في شيء.”

15 الف جندي لتأمين المباراة

وعلى صعيد آخر، أعلن والي الخرطوم رئيس اللجنة العليا المنظمة لمباراة منتخبي مصر والجزائر، عبد الرحمن الخضر، أن الولاية ستنشر 15 ألف جندي لتأمين المباراة التي تقام الأربعاء على ملعب استاذ المريخ في مدينة “أم درمان.”

وأوضح الخضر أنه تلقى توجيهات من الرئيس السوداني بالاستعداد الجيد لهذه المباراة التي تؤهل أحد الفريقين لكأس العالم مؤكد أن استضافة السودان للمباراة يعتبر فرصة يؤكد السودان من خلالها أنه أهل لاستضافة أشقائه العرب، وفقاً لما نقلته وكالة الأنباء الإماراتية.

وأضاف أن 48 طائرة وصلت من الجزائر تحمل مشجعي الفريق الأخضر، بينما وصلت 18 طائرة من مصر تحمل جماهير مصرية إضافة إلى وصول ألفي مصري عن طريق البر، مشيراً إلى أن القوات التي سيتم نشرها ستكون تحت تصرف اللجنة العليا المنظمة للمباراة.

وأعلن عن خطة تأمين دخول المشجعين الأجانب تحسبا للعدوى من مرض أنفلونزا الخنازير H1N1، مشيراً في هذا الصدد إلى “استعداد الشارع السوداني في العاصمة الخرطوم لمباراة الغد (الأربعاء) حيث ازدحمت الأسواق والطرق والمكتبات بشعارات وأعلام مصر والجزائر وانقسم الشعب مع من يشجع ولمن تهتف الحناجر في الخرطوم” في مباراة الأربعاء الفاصلة.

cnn



Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *