إنطلاق أتلانتيس Atlantis إلى محطة الفضاء الدولية

المكوك “أتلانتيس” ينطلق بنجاح إلى محطة الفضاء الدولية – انطلق مكوك الفضاء “أتلانتيس” بنجاح الاثنين من قاعدة “كيب كانافيرال” بفلوريدا إلى الفضاء الخارجي حاملاً قطع غيار لمحطة الفضاء الدولية.

atlantis-4
وذكرت وكالة الطيران والفضاء “ناسا” إن قطع الغيار التي يحملها “أتلانتيس”، ستمنح حياة المحطة الفضائية بعض سنوات إضافية قبيل تقاعد أسطول مكاكيك الوكالة العام المقبل.

وتدخل رحلة “أتلانتيس” ضمن ستة رحلات مقررة لأسطول “ناسا” قبل إحالته للتقاعد.

وقال برايان سميث، كبير المسؤولين في “ناسا” عن رحلات المحطة الدولية: “تنحصر مهمة هذه الرحلة في نقل قطع غيار.”

atlantis-2

وأوضحت “ناسا” أن بعض قطع الصيانة تخص الأنظمة المسؤولة عن تنظيم درجة الحرارة بالمحطة الدولية والحفاظ على توازنها في الفضاء.

وسينفذ طاقم “أتلانتيس” المؤلف من ستة رواد فضاء، ثلاث مهام سير في الفضاء وتركيب منصتين لتخزين قطع الغيار في الدعامة الأساسية للمحطة.

ويذكر أن “أتلانتيس” كان قد قام برحلة في مايو/أيار الماضي، في مهمة لإصلاح التليسكوب “هابل”، وقام رواد المكوك بمهام إصلاح روتينية، واستبدال بعض الأجزاء المهمة في التليسكوب الفضائي.

ويشار إلى أن وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” كانت قد وقعت اتفاقية مع وكالة الفضاء الروسية “روسكوسموس”، تستمر ناسا بموجبها في استخدام السفن الروسية “سويوز”، حتى عام 2013، لنقل الرواد الأمريكيين إلى ومن المحطة الفضائية الدولية.

atlantisatlantis-2

ويأتي اعتماد “ناسا” على مركبات الفضاء الروسية، نتيجة للفجوة الزمنية المقدرة بخمس سنوات المقررة لتقاعد مكاكيك الفضاء عام 2010، وتصنيع البديل في العام 2015.

وإلى ذلك، يعتبر مشروع محطة الفضاء الدولية واحداً من أعقد المشاريع في التاريخ، فهي تدور حول الأرض كل 90 دقيقة، وغالباً ما يكون على متنها ستة رواد فضاء، وتحلق على ارتفاع 250 ميلاً فوق سطح الأرض.

وكانت المرحلة الأولى من محطة الفضاء قد بدأت أعمالها عام 1998، وتعتبر الولايات المتحدة واحدة من بين 16 دولة ساعدت في بناء المحطة، وتشارك في أبحاثها، التي تهتم بعلم الفضاء.



Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *