maroc gabon هزيمة المغرب امام الغابون تقصيه عن مونديال 2010

12 October, 2009 | عــام

هزيمة المغرب امام الغابون تقصيه عن مونديال جنوب افريقيا 2010

المغرب يودع تصفيات المونديال بهزيمة مذلة

المنتخب الغابوني يكتسح نظيره المغربي 3-1
morocco-gabon
حقق المنتخب الغابوني فوزا كاسحا على نظيره المغربي 3-1 في المباراة التي جمعت بينهما بعد ظهر اليوم السبت بملعب عمر بونغو الأولمبي في ليبروفيل ضمن الجولة الخامسة وما قبل الأخيرة من التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات كأس إفريقيا للأمم ومونديال 2010 ( المجموعة الأولى).

وتبادل الفريقان الهجمات السيطرة على مجريات اللعب في الربع ساعة الأولى دون أن تكون لأحدهم الكلمة العليا في اللقاء وبدأ الفريق الغابوني في الضغط بكافة صفوفه على مرمى نادر المياغري ولكن دون أن ينجح في تحويل هذه السيطرة إلى لغة الأهداف.

وأشهر الحكم الإيفواري دوي نورماندييز ديزيري البطاقة الصفراء في وجه المغربي شكيب بنزوكان لاستخدامه الخشونة وسنحت فرصة خطيرة لعادل تاعرابت ولكن الدفاع الغابوني انتزع منه الكرة قبل أن يسدد من خارج منطقة الجزاء.



وتعرض بنزوكان للسقوط وتدخل الجهاز الطبي لإسعافه قبل أن يعاود المشاركة بعد تلقيه العلاج وبحث أصحاب الأرض بشتى الطرق عن تسجيل هدف السبق قبل نهاية الشوط الأول من أجل إشعال حماس الجماهير الغفيرة التي جاءت لمساندة الفريق في استاد عمر بونجو , وهو ما تحقق بالفعل في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول عندما مرر ستيفان نجيوما كرة زاحفة من الناحية اليسرى أخطأها هشام مهدوفي داخل شباك فريقه.

وفي الوقت بدل الضائع من عمر الشوط الأول اضطر المياغري للخروج من مرماه لإنقاذ فريقه من إنفراد تام , وقبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية منح نجيوما بطاقة صفراء ومع بداية الشوط الثاني سنحت فرصة خطيرة للفريق المغربي ولكن مدافع أصحاب الأرض تدخل قبل أن تصل الكرة إلى اللاعب البديل هشام بوشروان على حدود منطقة الجزاء.

واختلف أداء أسود الأطلس شكلا ومضمونا في الدقائق الأولى من عمر الشوط الثاني وشكل بوشروان ومروان الشماخ تهديدا صريحا على مرمى ديديه اوفونو وتعرض نجيوما للإصابة وخرج لتلقي العلاج ولكنه عاد سريعا للمشاركة وكادت الدقيقة 55 أن تعلن عن هدف التعادل للمغرب إثر ضربة ركنية شكلتارتباكا في دفاعات الجابون قبل أن تخرج الكرة إلى ضربة ركنية جديدة.

ويبدو أن الإصابة عاودت نجيوما مجددا حيث اضطر المدرب الفرنسي للفريق الغابوني آلان جيريس لإخراجه وإشراك إيريك مولونجوي بدلا منه وحصل مروان شماخ على بطاقة صفراء في الدقيقة 67 وبعد دقيقة واحدة كان هناك بطاقة صفراء أخرى من نصيب مويس ابانجا.

وفي الدقيقة 71 كانت الجماهير الغابونية على موعد مع هدف جديد لفريقها حينما وصلت الكرة إلى دانييل كوسين في الناحية اليمنى ليمرر عرضية متقنة يسددها مولونجوي مباشرة بقدمه اليسرى إلى داخل الشباك.

وبعد دقيقتين فقط عاشت جماهير أصحاب الأرض المزيد من الفرحة بعد أن نجح الفريق الغابوني في إضافة الهدف الثالث عندما مرر رودريجي موندونجا عرضية رائعة من الناحية اليسرى وصلت إلى بيير اوباميانج داخل منطقة الجزاء ليسددها مباشرة من بين أقدام لمياغري.

وأجرى حسن مؤمن مدرب الفريق المغربي تغييرا بنزول جواد الزايري بدلا من مروان زمامة وبدلا من أن ينتفض الفريق المغربي من أجل تسجيل أي هدف لحفظ ماء الوجه استمرت الهجمات الغابونية دون توقف على مرمى لمياغري وعلى عكس سير اللعب أحرز عادل تاعرابت هدف حفظ ماء الوجه للمغرب في الوقت بدل الضائع من مجهود فردي تبعه بتسديدة قوية بعيدة المدى عانقت شباك اوفونو.

وتجمد رصيد المنتخب المغربي عند ثلاث نقاط في المركز الرابع الأخير بالمجموعة وبفارق نقطتين خلف نظيره التوغولي ليصبح المنتخب المغربي مهددا بالغياب أيضا عن نهائيات كأس الأمم الأفريقية المقررة مطلع العام المقبل بأنغولا.

بينما حافظ المنتخب الغابوني على فرصته قائمة في التأهل للنهائيات حيث رفع رصيده إلى تسع نقاط في المركز الثاني بالمجموعة ليواصل مطاردة نظيره الكاميروني متصدر المجموعة برصيد عشر نقاط والذي تغلب على ضيفه التوغولي بثلاثة أهداف نظيفة السبت أيضا في المباراة الثانية بالمجموعة.

ويحل المنتخب الغابوني في الجولة الأخيرة من التصفيات ضيفا على نظيره التوغولي بينما يحل المنتخب الكاميروني ضيفا على المغرب في مواجهة عصيبة يحتاج فيها المنتخب المغربي للفوز من أجل التأهل لنهائيات كأس أفريقيا بشرط تعثر توغو في المباراة أمام الغابون .

في ما يلي البطاقة التقنية لمباراة المنتخبين الغابوني والمغربي

تصفيات كأسي العالم وإفريقيا للأمم 2010:

المجموعة الأولى (الجولة الخامسة):

الملعب ….. عمر بونغو الأولمبي بليبروفيل.

الحكم …… دوي نوماندييز دزيري (الكوت ديفوار).

الجمهور … حوالي 15 ألف متفرج.

الأرضية .. جيدة.

الطقس …. حار ورطب.

الغابون …. 3 ( هشام المهدوفي ضد مرماه د 42) إيريك مولونغي (د 71) ودانيال كوزان (د 76).

المغرب … 1 عادل تاعرابت (د 88).

الإنذارات:

الغابون …. موييس برو أبانغا (د 70).

المغرب … يوسف السفري (د 26) شكيب بنزوكان (د 28) وأمين الرباطي (د 65) ومروان الشماخ (د 69) والحسين خرجة (85).

الطرد ….. لا أحد.

تشكيلة المنتخب الغابوني:

ديديي أوفونو وبرونو إيكيلي مانغا وجورج أومبروي ورودريغو موندونغا وسطيفان نغيما (إيريك مولنغ د 65) وبيير أوبميانغ (زيتا مبانغو 87) ودانيال كوزان (تيري أيسييمو د 85) وآلان جيسيكادي وأولريش كيساني وموييس برو أبانغا وسيدريك موبامبا.

المدرب: الفرنسي آلان جيريس.

تشكيلة المنتخب المغربي:

نادر لمياغري والمهدي بنعطية وأمين الرباطي وهشام المهدوفي (كريم الأحمدي د 84) وشكيب بنزوكان ويوسف السفري ومروان زمامة (جواد الزاييري د 68) والحسين خرجة ومروان الشماخ ومنير الحمداوي (هشام أبو شروان د 46) وعادل تاعرابت.

المدرب: حسن مومن.

من جهة أخرى أصبح منتخب كوت ديفوار ثاني منتخب أفريقي يتأهل رسميا إلى نهائيات كأس العالم عام 2010 بجنوب أفريقيا ، بعد أن تعادل مع مضيفه منتخب مالاوي بهدف على استاد كاموزو في العاصمة المالاوية بلانتير في الجولة الخامسة لمباريات المجموعة الخامسة من التصفيات.

أحرز هدف مالاوي جاكوب إنجويرا في الدقيقة 64 ، غير أن النجم ديدييه دروجبا لاعب تشيلسي الإنجليزي رد سريعا في الدقيقة 67 بهدف التعادل.

بهذا التعادل ، أصبح رصيد منتخب “الأفيال” 13 نقطة ، واحتفظ بصدارة المجموعة منفردا بفارق سبع نقاط عن أقرب منافسيه بوركينا فاسو ، بما يعني أن مباراته المقبلة أمام غينيا يوم 14 نوفمبر ضمن الجولة السادسة والأخيرة من المجموعة ستكون مجرد “تحصيل حاصل”.

وهذه هي المرة الثانية على التوالي التي يتأهل فيها منتخب كوت ديفوار إلى كأس العالم ، حيث كانت مشاركته الأولى في مونديال ألمانيا 2006 ، وكانت غانا أيضا أحد المتأهلين إلى المونديال نفسه.

وكان منتخب غانا قد أصبح أول المتأهلين رسميا عن قارة أفريقيا ، حيث تأهل عن المجموعة الرابعة منذ الجولة الماضية.

هسبريس

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.