مكناس : حملة تحسيس خاصة بالتلقيح من انفونزا الخنازير

13 October, 2009 | عــام

مكناس 1-10-2009- الحملة التحسيسية الخاصة بالتلقيح للوقاية من أنفلونزا الخنازير موضوع اجتماع بولاية مكناس : شكلت الحملة التحسيسية الخاصة بالتلقيح للوقاية من فيروس “أي 1 إتش 1″، المعروف بأنفلونزا الخنازير، موضوع اجتماع عقد أمس الأربعاء بولاية مكناس-تافيلالت.

وشكل هذا الاجتماع، الذي ترأسه والي جهة مكناس-تافيلالت عامل عمالة مكناس السيد محمد فوزي بحضور رؤساء المصالح الخارجية والسلطات المحلية والمنتخبين، فرصة لاقتراح مجموعة من التدابير الواجب اتخاذها لإنجاح هذه الحملة.

وبالمناسبة، قدم المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بمكناس السيد عبد الوهاب الشرادي عرضا مستفيضا حول مخطط مواجهة هذا الفيروس استعرض فيه مراحل تطور المرض، مبرزا عوارض الإصابة بالفيروس ومخاطر الإصابة به وطرق انتشار العدوى بين الناس والفئة الأكثر تعرضا له خاصة المسنين والأطفال وكذا وسائل الوقاية منه.

وأشار السيد الشرادي إلى أن المغرب انخرط في الاستراتيجية العامة لمواجهة الفيروس، موضحا الحالة الوبائية لأنفلوانزا الخنازير في المملكة حيث تم إحصاء إلى حدود 25 شتنبر الماضي 152 حالة مصابة والإجراءات المتخذة على هذا المستوى خاصة تفعيل الجهاز الوطني التنظيمي وتقوية أنشطة المراكز الصحية الحدودية ومراقبة الأنفلونزا الموسمية والاستعداد المسبق على جميع المستويات للتكفل بالحالات المرتقبة.

كما استعرض المحاور الرئيسية للاستراتيجية الوطنية التي تتضمن الإجراءات الوقائية الرامية إلى محاصرة الفيروس وتعبئة وحدات للتدخل تتوفر على كل مستلزمات الوقاية الفردية والتحاليل وأدوات طبية ومستلزمات التطهير، وتوزيع هذه المستلزمات على الأطباء في القطاعين العام والخاص في مختلف مناطق المملكة من أجل التكفل بالحالات المشتبه في إصابتها بالمرض.

وضمن هذا المخطط الوطني تم خلال هذا الاجتماع اقتراح جملة من التدابير على المستوى المحلي من شأنها أن تساهم في استجابة ساكنة مكناس، بالمجالين الحضري والقروي، بكثافة إلى هذه الحملة الخاصة بمكافحة انتشار فيروس أنفلونزا الخنازير وهمت، بالخصوص، توزيع مطويات أعدتها وزارة الصحة وذلك رفقة فواتير الماء والكهرباء وبمختلف المناطق التي تعرف اكتظاظا كالأسواق إلى جانب المؤسسات المدرسية لضمان وصولها.



وتتضمن هذه المطويات نصائح للمواطنين وتوعيتهم بمخاطر هذا الفيروس إلى جانب مدهم بإجراءات مبسطة للحد من العدوى وتجيب عن تساؤلاتهم حول المرض وأعراضه وطرق مكافحته.

وم ع

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.