قضية روزانا اليامي صحفية LBC من إختصاص وزارة الثقافة والإعلام

الاعلامية روزانا اليامي

الاعلامية روزانا اليامي

إحالة قضية «روزانا اليامي» وزميلتها إلى وزارة الثقافة والإعلام : صدرت توجيهات باحالة قضية الإعلامية السعودية روزانا اليامي وزميلتها الإعلامية الأخرى (أ. ر) إلى وزارة الثقافة والإعلام للنظر في القضية باعتبارها جهة الاختصاص وفقا للأنظمة الصادرة بهذا الخصوص.
وبينت مصادر خاصة لـ«المدينة» بالمحكمة الجزئية ان عقوبة الجلد على روزانا اليامي المقدرة بـ60 جلدة سوف تسقط فور تحويلها إلى وزارة الثقافة والإعلام.
وقالت الإعلامية روزانا اليامي: إنها لن تظلم أبدا في بلد العدل والحق والقضاء النزيه.
وبينت أن تحويل قضيتها من المحكمة لوزارة الثقافة والاعلام هو إنصاف لكل إعلامي سعودي كفلت له الأنظمة ان تدار قضيته في أروقة وزارة الإعلام، مبدية اعتذارها الشديد لوالدتها ولأفراد أسرتها وكل الذين وقفوا معها اثناء فترة الاتهامات التي لحقتها.
وكشفت اليامي انها تلقت خلال الفترة الماضية بالتزامن مع قضيتها اتصالات عديدة تتجاوز المائة اتصال في اليوم الواحد من محطات فضائية عالمية ومنظمات حقوقية لتبني قضيتها خارجياً، مؤكدة انها رفضت رفضا قاطعا التجاوب مع مطالبهم لأنها ترفض ان تكون قضيتها سلماً يستغله الحاقدون على الوطن لتمرير إساءاتهم البغيضة وتحقيق أهدافهم المشبوهة.
وأكدت أنها لن تعمل في برنامج “أحمر بالخط العريض” ولن تتشرف بالتعاون فيه بسبب اعتماده على الترويج للرذيلة ولإساءاته الواضحة والمكشوفة لبلادنا الحبيبة، موضحة أن البرنامج جزء من قناة L B C وبالتالي سوف تمتنع عن العمل أو التعاون معها.



Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *